مؤسسة حركة سلامة المرضى، والجمعية الأمريكية لأطباء التخدير، ومجموعة ليب فروغ والجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية تتعاون لرعاية برنامج حملة اليوم العالمي لسلامة المرضى تحت شعار #اتحدوا_من_أجل_السلامة #UniteForSafeCare

 تركز هذه المنظمات العالمية الرائدة على السلامة الشاملة في المستشفيات خلال هذه الجائحة غير المسبوقة 

إيرفاين، كاليفورنيا-الثلاثاء 4 أغسطس 2020 [ ايتوس واير ]

– (بزنيس واير) – أعلنت اليوم أربع منظمات عالمية رائدة تكرّس جهودها للقضاء على الوفيات التي يمكن تفاديها والناجمة عن أخطاء طبية عن دخولها في شراكة للمشاركة في تنظيم برنامج #اتحدوا_من_أجل_السلامة ( #uniteforsafecare ) خلال فعاليات اليوم العالمي لسلامة المرضى (المقرر عقده بتاريخ 17 سبتمبر 2020).

 

وكانت مؤسسة حركة سلامة المرضى قد أعلنت في يونيو الماضي عن الحملة واسعة النطاق للفت الانتباه إلى مجموعة التحسينات التي أجريت على مستوى المنظومة، والتي ستضمن نتائج أفضل لصالح كلّ من العاملين الصحيين ونتائج سلامة المرضى، تحت شعار تسمى #اتحدوا_من_أجل_السلامة ( #uniteforsafecare ). واليوم، تشارك المؤسسة، إلى جانب كلّ من الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير ("إيه إس إيه") ومجموعة "ليب فروغ"، والجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية في عقد البرامج المدرجة على جدول أعمال المبادرة، والتي تتضمن تحدياً مادياً افتراضياً لتعزيز الوعي بهذه القضية؛ والتعاون خلال المؤتمر لسنوي للجمعية الوطنية لجودة الرعاية الصحية "نيكست" (NEXT)؛ علاوة على رعاية مظاهرة شخصية في العاصمة الأمريكية واشنطن دي سي، وحدث افتراضي مجاني للجمهور وجميع الأفراد الذين تعرضوا واختبروا أي أخطاء أو أضرار أو موت لأنفسهم أو أحبائهم.

 

وفي هذا السياق، قالت الدكتورة ماري دايل بيترسون، حائزة على ماجستير العلوم في إدارة الرعاية الصحية وزميلة الكلية الأمريكية لمديري الرعاية الصحية، وزميلة الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير ورئيسة الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير ("إيه إس إيه"): "باعتباره أول تخصص طبي يتولى الدفاع عن سلامة المرضى، وانطلاقاً من موقعنا كأطباء يعملون على الخطوط الأمامية في رحلة علاج المرضى المصابين بفيروس ’كوفيد-19‘، نحن نعرف بشكل مباشر أهمية ضمان سلامة العاملين الصحيين." وأضافت: "يأتي الحديث عن هذه المسألة في حينه. إذ أن ضمان سلامة العاملين في مجال الرعاية الصحية، بدءاً من امتلاك معدات الوقاية الشخصية المناسبة وصولاً إلى استراتيجيات إدارة الإجهاد والرفاهية – هو أحد أبرز الركائز لضمان سلامة المرضى وتحسين النتائج. ويسرّنا للغاية أن نشارك في هذا الجهد لتعزيز السلامة في مجال الرعاية الصحية."

 

من جانبها، قالت ليا بيندر، الرئيسة والرئيسة التنفيذية لمجموعة "ليب فروغ": "تركز مجموعة ’ليب فروغ‘ على تحقيق قفزات نوعية عملاقة إلى الأمام في مجال جودة وسلامة الرعاية الصحية الأميركية، وهذا يتطلب اتخاذ إجراءات جريئة." وأضافت: "في حين يعمل مجتمعنا جاهداً على مكافحة وباء كورونا المستجد؛ تعدّ سلامة العاملين في مجال الرعاية الصحية والمرضى أكثر أهمية من أي وقت مضى. بالتالي، يسرّنا أن نضمّ جهودنا إلى مؤسسة حركة سلامة المرضى في السعي لتوفير رعاية صحية أفضل وأكثر أماناً للجميع."

 

وقال الدكتور بيتر لاشمان، الرئيس التنفيذي للجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية: "يعدّ ضمان السلامة البدنية والنفسية لجميع العاملين في مجال الرعاية الصحية ركيزة أساسية ونقطة انطلاق لضمان سلامة المرضى، وهو ما يدفعهم بعد ذلك لاعطاء الأولوية للسلامة في كل عمل يقومون به. نحن بحاجة إلى العمل معاً لتسريع التغيير وتعلم كيفية الحد من الأضرار. وستعمل الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية مع جميع الشركاء حول العالم لتحقيق هذا الهدف."

 

وقال الدكتور ديفيد ماير، الرئيس التنفيذي لمؤسسة حركة سلامة المرضى، في هذا السياق: "يشرّفني الدخول في مثل هذه الشراكة مع منظمات مدهشة مثل مجموعة ’ليب فروغ‘ و"’إيه إس إيه‘ والجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية في هذه اللحظة الحاسمة والدقيقة لصالح سلامة المرضى والعاملين الصحيين."

 

تجدر الإشارة إلى أن الجمهور مدعو حالياً إلى تأكيد مشاركته في الحدث الافتراضي المجاني #uniteforsafecare الذي سيُقام عبر موقع "يوتيوب لايف" في 17 سبتمبر عبر الرابط الالكتروني التالي: https://patientsafetymovement.org/patient-safety-events/uniteforsafecare...

لمحة عن مؤسسة حركة سلامة المرضى

 

تُسجّل المستشفيات أكثر من 200 ألف حالة وفاة كل عام في الولايات المتحدة الأمريكيّة وأكثر من 4.8 مليون حالة في أنحاء العالم لأسباب كان من الممكن تفاديها. وتُعدّ مؤسسة حركة سلامة المرضى ("بيه إس إم إف") منظمةً عالمية غير ربحية تعمل تجاه تحقيق مستقبل يقلّص وفي النهاية يحدّ بالكامل من وفيّات المرضى التي يمكن تفاديها بسبب الأخطاء في المستشفيات. تجمع "مؤسسة حركة سلامة المرضى" بشكل فريد بين المرضى وداعمي المرضى ومزودي الرعاية الصحية وشركات التقنيات الطبية والحكومة وأصحاب الشركات والمموّلين في القطاع الخاصّ تحت قضية واحدة. انطلاقاً من الحلول القابلة للتطبيق لسلامة المرضى ("إيه بيه إس ‘س") وتعهد البيانات المفتوحة في القطاع وصولاً إلى القمّة العالمية لسلامة المرضى والعلوم والتكنولوجيا وغيرها، لن تتوقف "مؤسسة حركة سلامة المرضى" عن النضال حتى تحقيق هدفها المتمثل في صفر حالات وفيات.

 

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الالكتروني التالي: www.patientsafetymovement.org .

 

لمحة عن الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير

 

تأسست الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير ("إيه إس إيه") في عام 1905، وهي جمعية تعليمية وبحثية وعلمية تتألف من أكثر من 54000 عضو يعملون لإعلاء معايير الممارسة الطبية للتخدير والحفاظ عليها. تلتزم الجمعية الأمريكية لأطباء التخدير بالحرص على قيام أطباء التخدير بتقييم الرعاية الطبية المقدّمة للمرضى والمحافظة على مستواها قبل وأثناء وبعد الجراحة، لتوفير أعلى مستويات الجودة والرعاية الأكثر أماناً التي يستحقها كل مريض. للمزيد من المعلومات عن التخدير، يُرجى زيارة الموقع الالكتروني للجمعية الأمريكية لأطباء التخدير على الإنترنت عبر الرابط التالي: asahq.org.

 

لمحة عن مجموعة "ليب فروغ"

 

تأسّست مجموعة "ليب فروغ" في عام 2000 من قبل كبار أرباب العمل ومشترين آخرين. تعدّ مجموعة "ليب فروغ" مؤسّسة وطنية غير ربحيّة تقود حركة القفزة النوعيّة قدماً على صعيد جودة وسلامة قطاع الرعاية الصحيّة الأمريكي.

يتولى استبيان "ليب فروغ" المستشفيات الرئيسي واستبيان "ليب فروغ" لمراكز الجراحة المتنقلة الجديد جمع المعلومات والبيانات المتعلقة بأداء كلّ من المستشفيات ومراكز الجراحة المتنقّلة ووضع التقارير ذات الصلة بكل شفافية، علاوة على تمكين المشترين من العثور على الرعاية ذات الجودة الأعلى ومنح المستهلكين المعلومات المنقذة للحياة التي يحتاجون إليها لاتخاذ قرارات مطّلعة. كذلك، تساهم قائمة تقييم درجات السلامة في المستشفيات من "ليب فروغ"، وهي واحدة من المبادرات الرئيسية الأخرى من منظمة "ليب فروغ"، بوضع علامات بالحروف للمستشفيات وفقاً لسجلها في مجال سلامة المرضى، مما يساعد المستهلكين على حماية أنفسهم وعلائلاتهم من الأخطاء والإصابات والحوادث والعدوى. يمكنكم الاطلاع على مزيد من المعلومات عبر الرابط الالكتروني التالي: www.leapfroggroup.org.

 

لمحة عن الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية

 

تُعتبر الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية منظمة غير ربحية وقائمة على العضوية، وهي تقدم مجموعة متنوّعة من المبادرات والبرامج. تتجسد مهمة الجمعية في إلهام وتحسين الصحة ومستويات جودة وسلامة الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم. لدى انضمامك إلى الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية، أنت تستثمر في نفسك، علاوة على تغيير جودة الرعاية الصحية حول العالم. نحن نعمل على رعاية مجتمع عالمي من المهنيين المتحمسين في مجال الرعاية الصحية، ممن يجتمعون حول هدف مشترك واحد: وهو الرعاية الصحية الأكثر أماناً. تمتد شبكة الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية الواسعة والمؤلفة من المتخصصين في الرعاية الصحية على أكثر من 70 دولة و6 قارات. وهي ملتزمة بتحسين سلامة المرضى، وتنادي بضرورة وضع سلامة المرضى على رأس أولويات جهود تقديم الرعاية الصحية. انضموا إلى الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية لتحسين معرفتكم وبناء شبكتكم والحرص على أن يكون صوتكم مسموعاً. https://www.isqua.org/

 

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20200803005136/en/

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

Contacts

اتصالات وسائل الإعلام

إميلي كول

البريد الالكتروني: media@patientsafetymovement.org

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/مؤسسة-حركة-سلامة-المرضى-والجمعية-الأمريكية-لأطباء-التخدير-ومجموعة-ليب-فروغ-والجمعية-الدولية-لجودة-الرعاية-الصحية-تتعاون-لرعاية-برنامج-حملة-اليوم-العالمي-لسلامة-المرضى-تحت-شعار-اتحدوا-من-أجل-السلامة-uniteforsafecare/ar